باحث سعودي يعثر على صخرة أثرية تعود لأكثر من 2600 عام وتحمل نقوشاً ثمودية في تيماء

[ad_1]

قال الباحث السعودي في النقوش الثمودية مرضي جلباخ الفهيقي إنه عثر على صخرة جنوب غرب تيماء، عليها نقوش ثمودية مماثلة لصخرة “النصلة” التي تعد من العجائب الجيولوجية بالجزيرة العربية، وتتشابه معها في طريقة الانشطار، وتدعم المكتسبات الأثرية والعمق التاريخي الحضاري في السعودية بعد توثيقها للجهات الرسمية.

وقال إن الصخرة تتشابه مع صخرة “النصلة” الشهيرة من حيث كثرة النقوش الثمودية النادرة، وكذلك طريقة الانشطار مع وجود تباين انشطاري بسيط جداً بينهما؛ إلا أنهما معاً يمثلان متحفاً متكاملاً من النقوش والرسومات الصخرية المعبرة عن اللغة الثمودية القديمة.
وأضاف أن الكتابات الثمودية تسيطر عليها الصبغة الشعبية سواء كانت نقوشاً أو رسومات، مشيراً إلى أن الصعوبات التي تواجه قراءتها بفضل ما تشمله من انطباعات ومشاعر وتوجهات تعكس أحوال الإنسان، وكذلك الاختلاف في أشكال الأحرف والمفردات واتجاهات الكتابة.

فيما لفت إلى أن الصخرة الأثرية تحمل نقوشاً لتوقيع صاحب النقش، مؤكداً أن عملية الترجمة تمر بثلاث مراحل وهي نقل الحرف، ونقل المعنى، التحليل، مبيناً أن قراءة التوقيع كان كالتالي نقل الحرف “ل م ب أرل ح ل ل ب د د ن ” ونقل المعنى “لمب بن اريل حلل بددن”، ومن ثم التحليل “بواسطة مب ارل الذي سكن في مملكة ددان (العلا) “.
كما أضاف أن “النقوش الثمودية” تعتبر تسمية جامعة لنوع من النقوش الجزرية التي كتبت بخط المسند وتختلف في شكل بعض الحروف وطريقة الكتابة عن خط المسند التقليدي وهي مكتوبة بعدة لهجات عربية جنوبية قديمة في شبة الجزيرة العربية، لافتا إلى أن النقوش الثمودية تعود لأكثر من ٢٦٠٠ عام.
وأوضح أنه يهتم بالبحث عن الآثار والنقوش الصخرية منذ أكثر من 20 عاماً كما قام بتزويد المتحف الوطني بعدد من القطع الأثرية.

المصدر: العربية

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *