ربط بلوحين خشبيين وثبت بمسمار في كعب قدمه.. قصة وفاة مأساوية لشخص أفريقي عاش قبل 1900 عام ببريطانيا

[ad_1]

كشف علماء الآثار، تفاصيل اكتشاف مرعب بعد دراستهم لبقايا لشاب أفريقي اكتشفت في قرية فنستانتون بمقاطعة كامبريدجشير الإنجليزية عام 2017.
وعثر علماء الآثار في هذه المنطقة قبل بضعة أعوام، على بقايا هيكل عظمي لشاب أفريقي طوله 170 سم وعمره 25-35 عاما، وفي كعب قدمه مسمار حديدي.

وأظهر الكشف بالكربون المشع أن هذا الشاب الأفريقي مات بين أعوام 130-337 ميلادي، أي في عهد الامبراطورية الرومانية، فيما عثروا بجانب الهيكل العظمي أيضا، على قطع لهيكل خشبي دفن فيه الشخص الأفريقي، وهذا الاكتشاف وفقا للعلماء هو أول دليل على صلب إنسان في بريطانيا.
وقال  ديفيد إينغم، رئيس فريق البحث، “في الواقع، هذه أول مرة نعثر فيها خلال عملنا، على دليل يثبت صلب إنسان”، وفق “نوفوستي”.
وتوصل العلماء إلى هذا الاستنتاج، لأنهم لم يجدوا في جسمه أي مسامير أخرى، إضافة إلى أنهم وجدوا لوحين خشبيين، ربط الشاب الأفريقي إلى أحدهما، وثبت بالمسمار إلى الثانية  وأن دق المسمار في كعب الرجل كان لمنعه من الحركة.

المصدر: نوفوستي

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.