سامسونغ تلمّح لدمج سلسلة Note مع S

[ad_1]

ذكرت تقارير أن شركة ”سامسونغ“ الكورية لصناعة الأجهزة الإلكترونية والهواتف الذكية، ألمحت إلى أنها تعتزم وقف إنتاج سلسلة هواتفها الرائدة، ”Galaxy Note“، ودمجها مع شقيقتها الرائدة الأخرى، ”Galaxy S“، خاصة في فئة الـ“Ultra“. وأشارت التقارير إلى أنه بعد تقديم دعم ”S Pen“ لجهاز ”Galaxy S21 Ultra“، وعدم إطلاق إصدار جديد من سلسلة ”Note“، العام الماضي، سيكون حدث ”Unpacked Samsung“ القادم والمقررة إقامته، وفقًا للتسريبات، في 8 فبراير المقبل، فرصة مناسبة لإبلاغ الجمهور بإسدال الستار على سلسلة هواتف الـ“Note“ التي تتمتع بشعبية جارفة. بدوره كتب الرئيس التنفيذي لشركة ”سامسونغ“، تي إم روه، منشورًا في مدونة حول ما يمكن أن نتوقعه عند إطلاق الحدث المقبل للشركة، وشاركت الأخيرة أيضًا مقطعًا دعائيًا لمنشوره عبر منصاتها الاجتماعية المختلفة، وموقعها الإلكتروني.

وقال روه: ”نعلم أن الكثير منكم قد فوجئ عندما لم تصدر الشركة سلسلة Galaxy Note جديدة، العام الماضي. ولكن في Unpacked، في فبراير 2022، سنقدم لك سلسلة (S22) الأكثر شهرة والتي صنعناها وننتظر عرضها في الحدث المرتقب“. وأضاف: ”الجيل المقبل من Galaxy S يجمع أعظم تجارب Samsung Galaxy مجمعة في جهاز واحد“، مشيرًا إلى إدخال بعض التحديثات على التصوير الليلي، والقوة والأداء، باعتبارها بعض المجالات التي يجب البحث عنها، وأنهى منشوره بالقول: ”استعد لأفضل تجربة Ultra Ultra“، وقد يعني ذلك أن أفضل الترقيات يمكن أن تقتصر على طراز ”Ultra“ مرة أخرى، كما هو الحال خلال السنوات السابقة.

وكان روه قد ألمح شخصيًا إلى وقف إنتاج سلسلة ”Note“، في الصيف الماضي، وصرح وقتها: ”بدلًا من الكشف عن Galaxy Note جديد هذه المرة، سنعمل على توسيع نطاق ميزات Note المحبوبة ليشمل المزيد من أجهزة Samsung Galaxy.“ وأعلنت ”سامسونغ“ أيضًا أنه بدءًا، من اليوم الجمعة، ستفتح عروض ”Reserve Now“ الخاصة بها في وقت مبكر كما فعلت في عمليات الإطلاق السابقة. وتتيح هذه الميزة للمستخدمين ضمان حصولهم على ما تعلنه الشركة في حدثها المقبل. ويمكنهم الحجز مبكرًا والحصول على امتيازات، مثل ”Samsung Credit“ بقيمة 50 دولارًا مقابل منتجات ”Galaxy“ الأخرى أثناء الطلب المسبق، بالإضافة إلى المزيد من الصفقات عندما يحين وقت الطلب المسبق.

المصدر: إرم نيوز.

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *