شاهد ماذا قال وزير الإسلامية عن إلتزام مساجد المملكة باحترازات كورونا؟

[ad_1]

أرجع وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، انخفاض الإصابات بفيروس كورونا في المساجد إلى التزام المصلين بتطبيق الإجراءات الاحترازية، مشيدًا في هذا الصدد بدور ومتابعة الأئمة والخطباء. وأكد الوزير آل الشيخ، أن أئمة المساجد وخطباء الجوامع يقومون بواجبهم المطلوب منهم في تحقيق السلامة من العدوى بفيروس كورونا ومتحوراته لكل مرتادي المساجد والجوامع. وأضاف: “لم نجد تقصيرًا من أئمة وخطباء المساجد منذ بداية جائحة كورونا في توجيه المصلين وتوعيتهم ومتابعتهم وتنظيم الصفوف، وما نقوله في بعض الأحيان إنما هو مجرد تذكير لهم أو إشادة بما يقومون به”.

وشدد آل الشيخ على أن هذا واجب شرعي علينا جميعًا الامتثال له، داعيًا في هذا الصدد جميع المصلين إلى تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية ضد تفشي هذا الوباء لسلامتهم وصحتهم ومجتمعهم، وحتى لا تنقل العدوى لغيرهم من كبار السن والمصابين بأمراض مزمنة؛ فعلى المسلم الحرص على ألا يكون سببًا في الإضرار بأخيه المسلم المصلي في بيت من بيوت الله”. ولفت وزير الشؤون الإسلامية إلى أن المساجد والجوامع نظيفة ونقية لالتزامها بتطبيق الإجراءات الاحترازية؛ مما انعكس ذلك على تراجع تسجيل الحالات والإصابات بين المصلين وفي المساجد، وأن نسب الإصابات في المساجد ضئيلة جدًا، مقدمًا شكره للمصلين ولأئمة المساجد والخطباء ومنسوبي وزارة الشؤون الإسلامية لمتابعتهم تطبيق الإجراءات الوقائية بجد وأمانة وإخلاص.

المصدر: سبق.

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *