عطسة واحدة من مريض أوميكرون تصيب هذا العدد… لن تتخيل

[ad_1]

كشف الخبير في مجال المناعة، فلاديمير بوليبوك، المدى السريع الذي يمكن أن ينتشر به متحور «أوميكرون» الجديد لفيروس «كورونا» المستجد، إذ إن عطسة واحدة من شخص مريض قد تنقل العدوى إلى 100 شخص آخرين. وأشار إلى أن «أوميكرون» بات أكثر عدوى من مرض الحصبة، وأضاف: «حتى الآن، لم يكن لدينا مثل هذا النوع من العدوى. كانت الحصبة تعتبر أكثر الأمراض المعدية، لكن أوميكرون تجاوزها حتى في هذا الصدد»، حسب «العربية».

وأكد أن هذا المتحور ينتشر بشكل فعّال للغاية عن طريق الهواء بواسطة الإفرازات التنفسية، كالسعال من شخص لآخر، حتى إنه يمكن أن ينتقل عبر الكلام والتنفس الطبيعي والتثاؤب، لما تطلقه من رذاذ يحتوي على جزيئات من اللعاب والمخاط، فيه ما يكفي من الفيروسات لإصابة شخص آخر. وشدد الطبيب على خطورة «أوميكرون» بشكل خاص على الأطفال. وتشهد بلدان عدة حول العالم ارتفاع حالات الإصابة بفيروس «كورونا» منذ ظهور المتحور الجديد. وحذر مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، من أن «أوميكرون»، الذي ينتشر بوتيرة لم يشهدها العالم منذ بدء الجائحة، يظل فيروسا خطرا رغم أنه يتسبب بعوارض أقل شدة.

المصدر: صحيفة عاجل.

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *