فاطمة الأنصاري تصبغ وتقص شعرها بعد 3 سنوات.. هكذا بدت

[ad_1]

وثَّقت الفاشينيستا وخبيرة التجميل السعودية، فاطمة الأنصاري، لحظة وجودها داخل صالون التجميل، وذلك من خلال مقطع فيديو عبر حسابها في “سناب شات”، ظهرت فيه وهي تقوم بقص شعرها وتغيير لونه.
واستعرضت الأنصاري الشكل الذي كان عليه شعرها منذ أن بدأت بصبغه، مروراً باللون الذي اعتمدته، ثم استعرضت مظهره النهائي بعد القيام بقصه من خلال التقاط أكثر من صورة.

وظهرت الأنصاري، في مقطع فيديو آخر، أكدت فيه تلقت العديد من الرسائل عبر بريدها الخاص في “سناب شات”، جاء فيها أنها لم تُغيِّر كثيراً من شكلها أو تسريحة الشعر وصبغه وهكذا، موضحةً أن الأمر بالنسبة لها يعد تغييراً بغض النظر عما يراه البعض.
وبدأت الأنصاري حديثها بأنها لم تتعود بعدُ على شكلها الجديد، حتى أنها ترغب في العودة للصالون كي تستعيد شكلها القديم ولا تفعل شيئاً مما قامت به، مضيفةً أنها من الشخصيات اللاتي لا يرغبن في اللعب في شعرهن نهائياً.

وعقَّبت الأنصاري أنَّ ما حدث في شعرها بالنسبة لها إنجاز كبير؛ لأنها لم تصبغ أو تقص شعرها منذ 3 أعوام، وأن آخر مرة فعلت ذلك كان في عام 2019، مردفةً أنها أعادته حينها إلى اللون الغامق، وقبل هذا العام كانت قد تركت شعرها لمدة 8 سنوات من دون أن تصبغه؛ وبالتالي فإن ما فعلته يعد شيئاً جيداً.
ومضت الأنصاري، قائلةً إنَّ تلك القصة أكبر تغيير، متابعةً أنَّ والدتها ستتفاجأ بما قامت به؛ لأنها كانت نائمة عندما عادت من الصالون، متوقعةً بأن والدتها لن تتوقع هذا التغيير؛ لأنه ليس كبيراً، خاصةً أننا وفي الشتاء.
وبيَّنت الأنصاري أنها لا تناسبها الألوان الفاتحة في شعرها؛ بسبب لون بشرتها التي لا تستطيع تغييرها، فاختارت صبغ شعرها هذه المرة لوناً دافئاً يناسب الشتاء وقامت بقصه، مختتمةً: “عموماً أنا بالنسبة لي غيرت.. إنجاز”.
يذكر أن فاطمة الأنصاري، أعلنت مؤخراً وبشكل رسميّ، انفصالها عن زوجها يعقوب بوشهري، وأكدت ذلك من خلال فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، بعد زواج دام أربعة أشهر فقط، وذلك بعدما انتشرت أخبار تشير إلى انفصال الثنائي؛ إثر دخول فاطمة المستشفى، عقب تعرضها لوعكة صحية، من دون أي تعليق من يعقوب على هذا الموضوع، ما جعل الكثيرين يتوقعون انفصالهما.

المصدر: زهرة الخليج

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.