مصادر رفيعة تفجر مفاجأة عن سر مغادرة السفير الإيراني لدى الحوثيين.. وسبب موافقة السعودية على خروجه

[ad_1]

كشفت مصادر يمنية رفيعة المستوى، عن السر وراء مغادرة السفير الإيراني لدى الحوثيين من صنعاء حسن إيرلو بسبب حالة من القلق والغضب لدى ميليشيا الحوثي ضده بعد أن تولى قيادة معارك الحوثيين مع قوات الحكومة اليمنية.

سبب الغضب الحوثي

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية، عن المصدر أن سبب الغضب الحوثي ضد السفير الإيراني بسبب تصاعد حجم الخسائر في صفوف الحوثيين على جبهات القتال في مأرب، في الأرواح والأسلحة والذخائر، واستمرار الجيش اليمني المدعوم من التحالف العربي بقيادة السعودية في تحرير أجزاء كبيرة من المحافظات والمدن والقرى اليمنية رغم الدعم العسكري والمادي الذي تقدمه طهران.

وأضافت: أن الحوثيين كانوا قد وعدوا القيادات القبلية والسياسية والاجتماعية في مناطقهم بأنهم سيسيطرون على مأرب قبل حلول شهر رمضان الماضي، وأنهم تلقوا دعما كبيرا وكافيا من إيران من أبرز مظاهره وجود خبراء عسكريين من الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني. وأكدت المصادر، بحسب قيادات ميدانية عسكرية يمنية القول “أن عدد القتلى في صفوف الحوثيين ناهز 35 ألف قتيل نتيجة خطط إيرلو وخبراء حزب الله”.

سبب موافقة المملكة

من جهته، أوضح مصدر سعودي رفيع المستوى، أن موافقة المملكة على رحيل السفير الإيراني “جاءت استجابة وتقديرا لجهود وساطة الأشقاء في سلطنة عمان والعراق، وتأكيدا على النوايا الحسنة للقيادة السعودية لتجنيب الشعب اليمني المزيد من الخسائر المادية والبشرية نتيجة رفض الحوثي الاستجابة لنداءات السلام الإقليمية والدولية “.

المصدر: وكالة الأنباء الألمانية.

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.