مع قدوم الشتاء.. مختص ينصح بارتداء الملابس القطنية ويحذر من غيرها لهذه الأسباب

[ad_1]

مع برودة الجو في فصل الشتاء وتقلباته تبرز أسئلة عن نوعية الأقمشة الأنسب لفصل الشتاء، والتي تمنح الجسم الدفء المطلوب وتجنّبه الشعور بالبرد أو التعرض لنزلات البرد.  ويرشح البعض الملابس المصنوعة من “البوليستر” لأنها ترفع درجة حرارة الجسم، وبالتالي تمنحه الشعور بالدفء للتغلب على انخفاض درجات الحرارة، إضافة إلى الأقمشة الصوفية والقطنية والأخرى المصنوعة من الجلد. 

وأوضح مدير مركز الحساسية والمناعة المصري، الدكتور أمجد الحداد، أن الملابس القطنية وحدها هي التي يُنصح بها خلال الشتاء، ولا يُنصح بارتداء الملابس المصنعة من الصوف أو البوليستر، حيث إنه عند ارتدائها على مدار اليوم ثم خلعها في المنزل يتعرض الجسم لصدمة حرارية.  وأشار إلى أن الجسم يكون قد تعرض لسخونة شديدة بسبب تلك الملابس، ثم برودة شديدة بسبب الطقس، ما يتسبب في نزلات برد بعد خلعها، عكس الملابس القطنية، التي تمنح الدفء، وتحتفظ بدرجة حرارة الجلد العادية، وفي حال حدوث تعرق فإنها تمتصه.  وأضاف أن مرضى الحساسية ممنوعون من ارتداء الملابس التي تحتوي على الوبر أو الصوف، لأنها تؤثر عليهم بشكل خاص مقارنة بالآخرين، وتسبب لهم حالة من حساسية الأنف والفم. 

المصدر: أخبار 24.

[ad_2]

المصدر

تم النشر في
مصنف كـ خدمات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.